الثلاثاء , 26 مايو 2020 - 7:12 مساءً
رئيس التحرير محمد السيد
المشرف العام حسن ثابت هويدى
مستشار التحرير د.صباح الحكيم

جائزة حمدان بن محمد للتصوير تُعلن فائزيها بمسابقة “فنجان قهوتي”

 الإبداعُ الإندونيسيّ يتفوَّقُ على القهوة التركية .. وحضورٌ سعوديّ مصريّ مميَّز

أخبار النهاردة-كتب _ مجدي بكري :

أعلنت الأمانة العامة لجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، عن الفائزين بمسابقة انستغرام لشهر نوفمبر 2019، والتي كان موضوعها “فنجان قهوتي”.

وقد فاز بجائزة “اختيار الجمهور” المصور الإندونيسيّ “مايزل”، حيث استحقَّ الحصول على كاميرا رقمية من طراز NIKON D7200 SLR مُقدَّمة من “نيكون الشرق الأوسط وأفريقيا”. نسخة شهر نوفمبر من المسابقة شَهِدَت حضوراً عربياً مميزاً من خلال المصورة السعودية “نهلة الدليجان” والمصور المصريّ “عمر البقري”.

ورغم شهرة وانتشار “القهوة التركية” ووجود فائزَين من تركيا هم “بكر يشيلتاش” و”ناظم تيتيك”، إلا أن تصويت الجمهور اختار الإبداع الإندونيسي في التقاط القهوة والذي مثَّلهُ المصور “مايزل”.

وسيحصل الفائزون على الميدالية التقديرية الخاصة بالجائزة وستُنشَرُ صورهم وأسماؤهم على الحساب الرسمي للجائزة على انستغرام HIPAae، وقد شَهِدَت مسابقة شهر نوفمبر استخدام الوسم HIPAContest_CoffeeCup#.

وفي تصريحه عن الحدث، قال سعادة الأمين العام للجائزة، علي خليفة بن ثالث: فناجين القهوة حول العالم من أكثر العناصر التي تتعرَّضُ لعدسات المصورين من مختلف الأعمار والثقافات والاهتمامات. القهوة قاسمٌ مُشتَرَك في جلب السعادة ولمِّ شمل الأسرة والأصحاب واستجماع التركيز للعمل والإبداع.

كما أن بعض التناولات الفوتوغرافية لفناجين القهوة تُضفي عليها رونقاً خاصاً يُعزِّزُ من تأثيرها على متذوِّقيها. لقد استمتعنا بالرؤى البصرية المتنوّعة لهذا المشروب العالميّ الـمُحَبَّبِ للقلوب، الأعمال الفائزة رائعة بالفعل، نُباركُ لأصحابها فوزهم وننصحُ باقي المشتركين بالمثابرة المستمرة في النسخ القادمة. “الغالق” الإندونيسيّ و”الاستيقاظ” السعوديّ .. مفاتيحُ الإبداع في التقاط القهوة المصور الإندونيسيّ “مايزل” الفائز بجائزة “اختيار الجمهور” يقول عن صورته الفائزة: الفكرة كانت مفاهيمية في البداية، قمتُ بالتصميم والتنفيذ في مطبخي الخشبيّ القديم غرب سومطرة.

التقطتُ الصورة خصيصاً بغرض المشاركة في مسابقة “فنجان قهوتي”، قمتُ بضبط سرعة الغالق على 20 ثانية وصببتُ القهوة كما في الصورة.

لم يكن هذا فوزي الأول لكن الفوز في إحدى مسابقات جائزة حمدان بن محمد الدولية حلم كل المصورين في إندونيسيا. أرجو أن يحظى المصورون بتقديرٍ أكبر في العالم خاصةً فيما يتعلَّقُ بحقوق أعمالهم الفوتوغرافية.

المصورة السعودية “نهلة الدليجان” تقول عن صورتها الفائزة: حاولتُ رسم كلمةٍ أو صورةٍ مُبسَّطة على سطح القهوة من خلال رغوة الشوكولاتة، ثم لَفَتَ انتباهي انعكاس الإضاءة وإمكانية تشكيل الظل عليها، وأعجبتني فكرة ظل الجرس حيث تُعبِّرُ الصورة عن الانتباه والاستيقاظ بالتناغم مع مذاق القهوة وقوة الألوان.

لقد بدأتُ من سنواتٍ في تصوير الطعام وانسقتُ بشغفي نحو التصوير التعبيري، أستمتع برواية القصص من خلال صوري وطرح الأشياء المعتادة من خلال منظورٍ لطيفٍ ومختلف. عَلِمتُ بالمسابقة من خلال حماسة المصورين الذين أتابعهم على انستغرام فشاركتُ بها وسعدتُ بتأهلي للمرحلة النهائية ثم الفوز، خاصةً أنها تجربتي الأولى في مسابقات الانستغرام.

أشكر جائزة حمدان بن محمد الدولية على جهودها لدعم المصورين الهواة أمثالي، هذه المسابقات الجميلة تمنحُ المصورين الثقة في اختياراتهم ورؤيتهم.

أنا كمصورة هاوية هذا الفوز يدفعني للاستمرار في الممارسة والاكتساب المهاريّ ودراسة هذا الفن بشكلٍ أعمق.

يذكر ان جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي قد انشئت بموجب القرار الصادر عن سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي للإمارة رقم 1 لسنة 2011 ومقرها دبي، وتتمتع بالشخصية الاعتبارية والأهلية القانونية الكاملة للتصرف في حدود أغراضها ونظامها الأساسي وأحكام هذا القرار وتهدف إلى تعزيز الاهتمام العالمي والارتقاء بمستويات الأداء والإبداع في مجال التصوير وإنشاء قاعدة عالمية المستوى وتشجيع مشاركة المواطنين للمشاركة بصورة أكبر في المسابقات والأنشطة الدولية.

شاركها:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *