الخميس , 27 فبراير 2020 - 4:29 صباحًا
رئيس التحرير محمد السيد
المشرف العام حسن ثابت هويدى
مستشار التحرير د.صباح الحكيم

د. منى الغمراوى.. طبيبة بدرجة إنسان

أخبار النهاردة- كتب- صلاح غراب

   الدكتورة منى الغمراوى وجه مضئ مشرق من تلك الوجوه التى يزخر بها المرفق الصحى فى مصر، حيث تشغل مدير مستشفى أبوالريش المنيرة، وقد حدث ذات يوم أن وقعت مشكلة بين الطبيب الذى يشرف على علاج ابن أخى، الذى أجريت له جراحة لاستئصال الزائدة، من جهة، وأبيه وخاله من جهة أخرى، فقمت بالاتصال بها عقب إبلاغي بالواقعة، فقامت من فورها باستدعاء طرفى الواقعة، واستمعت لكليهما، وتم حل المشكلة فى مهدها قبل أن تستفحل. والطبيعى فى مثل تلك الأمور أن ينحاز أى مدير لمرءوسيه، ولكنها لم تفعل ذلك، وقامت بالتحقيق فى الواقعة،  وأرضت الطرفين، وتعانقا بهدوء وسلام.

 تتحدث بصوت خفيض، على غير عادة بعض المدراء الذين ترتفع أصواتهم لدرجة تصم الآذان لا لشىء إلا ليثبت أنه مدير يأتمر بأمره، وينتهى بنهيه كل مسئول تحت يده.

   سيماهم فى وجوههم، كما يقول ربنا تبارك وتعالى.. وجه صبوح ينطق بالبِشر، ملامح هادئة تكاد تبتسم، عينان تشعان لمعانا وذكاء، تنطق بشرتها الهادئة بطيب الأصل، ونبل الأخلاق، وعراقة المنبت.. تراها لينة، هينة، بشوشة، تدخل إلى شغاف القلب، وصميم الفؤاد من أول وهلة، ترتاح إليها النفس، ترفق بأصحاب الحاجات، وتحنو عليهم، وترحم ضعفهم، الأمر الذى ينعكس على تعاملها مع المواطنين.

 تحل جميع ما يعرض عليها من مشكلات بالود، تسمع وتنصت كثيرا للشاكين من ذوى الحاجات، وأصحاب القضايا.

 فليت المرفق الصحى كله الدكتورة منى الغمراوى، وأنا أثق بأن به كثيرا من هذا النموذج المشرّف المضئ الوضّاء الذى يجعل وجه المنظومة كلها ناصع البياض، وجبينها مرصعا بالذهب والماس، ويجب أن يتم تسليط الضوء على تلك النماذج المشرفة التى تبعث الأمل فى غد أفضل يسوده الاحترام المتبادل بين أبناء الوطن الواحد.

شاركها:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *